arabicnotes
  • 0

فاطمة بنت أسد 

  • 0

فاطمة بنت أسد 

فاطمة بنت أسد 

 هذه فاطمة بنت أسد  إنها المرأة الجليلة العظيمة ,

ضرب المثل في حسن خلقها و إيثارها , المرأة التي

احتضنت النبي الكريم منذ صغره حيث كان طفلا يتيما ,

فكانت نعم الأم لهذا اليتيم , و

حبت النبي لدرجة أنها كانت تؤثر النبي محمد على أبنائها في

المأكل و الملبس و المشرب , فحبته حبا عظيما ,

و لم تزجر النبي صلى الله عليه و سلم , إنها أم رابع الخلفاء الراشدين ؛

علي بن أبي طالب و

زوجة أحب أعمامه إليه #أبو طالب , إنها الصحابية

العظيمة فاطمة بنت أسد , المرأة

التي حبت الرسول حبا عظيما منذ طفولته و حتى كبره , آمنت برسالته

بعد وفاة زوجها و كان لها فضائل كبيرة سنقدمها لكم في هذا المقال ؛
_____________________________________________________________-

فضائل ( فاطمة )

؛

_لما توفي أبوي النبي صلى الله عليه و سلم , أخذ عمه أبو طالب بيده و أتى

به عند زوجته فاطمة و أوصاها بالإحسان إليها و أنه يحبه كثيرا , فردت عليه بأن

لا يوصيه بمحمد و هو ابنها ! ففرح أبو طالب بها كثيرا .

_هذه المرأة كانت تقدم النبي صلى الله عليه و سلم على أبنائها

, فكان النبي صلى اللله عليه و سلم

إذا خرج تبقي له من الطعام , و تؤثره على أبنائها في جميع الأشياء .

_الصحابية فاطمة رضي الله عنها لم تحسس النبي صلى الله عليه و سلم

بيتمه قط , فلطالما كانت نعم الأم لهذا الطفل اليتيم .

_لقى النبي صلى الله عليه و سلم منها و من عائلتها الحب

العظيم و لهم في حياته البصمات الكبيرة !

_كانت أحسن الناس صنيعا بالنبي صلى الله عليه و سلم بعد زوجها أبو طالب .

_فاطمة كانت تلبي جميع احتياجات النبي الكريم مباشرة .

_أيضا كانت تهتم بنظافة النبي صلى الله عليه و سلم عندما كان

صغيرا , فكانت تغسله بالماء و تدهن شعره و تهتم به !

_كان النبي صلى الله عليه و سلم من كثر حبه لها يناديها بأمي , و

ذلك لكم الإحسان و الإيثار و غيرها الذي قدمتها هذه الكريمة العظيمة !

_بعد هجرتها للمدينة مع أبنائها , و إيمانها به

, روت عن النبي صلى الله عليه و سلم 46 حديثا .
آمنت فاطمة بنت أسد بالنبي صلى الله عليه و سلم و

كانت من أوائل الذين أسلموا حيث كانت ثاني امرأة من النساء و الحادي عشر

من المسلمين كافة الذين أسلموا آنذاك بالنبي عليه السلام .

_دفعت بابنها علي بن أبي طالب ليكون في ولاية النبي بعد أن تزوج من خديجة .

________________________________________________________________-

*كيف رد النبي صلى الله عليه و سلم الجميل لفاطمة هذه المرأة العظيمة ؛
– النبي صلى الله عليه و سلم كان يحمل في قلبه لهذه

المرأة العظيمة الكثير من الحب و الاحترام , حيث كان يناديها بأمي .
_سمى النبي صلى الله عليه و سلم ابنته فاطمة على اسم

زوجة عمه أبو طالب #فاطمة بنت أسد !
_زوج النبي صلى الله عليه و سلم ابنته فاطمة لابن هذه المرأة

العظيمة فاطمة و هو علي بن أبي طالب !
_دعا لها النبي صلى الله عليه و سلم عندما فارقت الحياة و حزن على موتها حزنا شديدا

, كيف لا و هي كانت كالأم للنبي صلى الله عليه و سلم .
_نام النبي صلى الله عليه و سلم في قبرها قبل أن تدفن , و ذلك ليخفف عنها

صغطة القبر , و لم يصنع النبي صلى الله بأحد صنيع كهذا قط !
_لبسها النبي صلى الله عليه و سلم بقميصه و ذلك ليلبسها الله ثوبا بالجنة ,

 هي الصحابية الوحيدة التي كفنها النبي صلى الله عليه و سلم بقميصه .

الصحابية التي كفنها النبي صلى الله عليه وسلم بقميصه

من هو الصحابي الملقب بالشهيد الحي ؟

صحابي قتل أبوه في أحد الغزوات!!؟

سعد بن معاذ اهتز عرش الرحمن لموته!!؟

من هو ذو النورین الذي کان تستحي منه الملائكة؟

من لقب بالفاروق ؟

من هي الحميراء؟؟

من هو العتيق الصدیق؟

Share
Leave an answer

Leave an answer

Browse

Choose from here the video type.

Put Video ID here: https://www.youtube.com/watch?v=sdUUx5FdySs Ex: "sdUUx5FdySs".