ساره محمد
  • 0

صحراء يوما

  • 0

صحراء يوما

 

رحلتي إلى الصحراء ؛

كان يوم الجمعة كما أتذكر , و الساعة الثامنة صباحا , ألح علي صاحبي أحمد بقضاء يوم في الصحراء ,
للتنزه , أحمد كما تعلمون , كان صاحبي و رفيقي منذ الصغر , لقد أحببنا بعض حبا شديدا , نكاد لا نطيق الانفصال عن بعضنا حتى في أتفه الأسباب , و كان ذهابي معه إلى الصحراء إحدى هذه الأسباب , عندما طرق باب منزلنا , و كما قلت مسبقا
, كان في الصباح الباكر , خرجت مسرعا بعد أن أوضبت بعضا من ملابسي و أخذت معي بعض من الأكل و الشراب
, و عند خروجي من المنزل بتعجل , كان أبي يقف في ساحة المنزل يسقي الزهور ,
أبي الذي أعرفه لطالما بغض صاحبي أحمد , و كان يكن له شيئا من المشاعر السلبية , حتى أنه مرارا و تكرارا نهاني عنه , التفت لي أبي و سألني ؛ إلى أين يا رائد ؟
قلت له بسرعة ؛ أبي , أنا ذاهب بقضاء ليلة في الصحراء مع صديقي أحمد , كنت فرحا جدا .
نظر لي أبي بشفقة و خوف علي و قال ؛ رائد ! ألم أحذرك من أحمد ,
لم لا تفهم ؟ فهو ليس إنسانا طيبا.
عندها بدأت أفقد ابتسامتي ببطء , و نظرت لأبي و لم أقل شيئا ,
حتى سمعت صوت أحمد يصرخ من الشارع , هيا يا رائد , أسرع لا نتأخر!
لم أعط جوابا لما قاله لي أبي في تلك اللحظة , لكني و طوال المدة التي كنا نتجه للصحراء , أفكر بتحذير أبي لي , فتارة تأخذني الأفكار لما قاله أبي و تارة أفكر بجميل روح أحمد , فهو ظلي و أخي , كيف لي أن أشك بصداقته ,
على العموم وصلنا للصحراء , و خرجت لأخرج الأشياء من صندوق السيارة , إلا و أسمع صوت الرصاص بقوة , التفت و إذا بسيارة أخرى قادمة نحونا , بها مجموعة من الشباب يحملون أسلحة , فاستغربت الأمر و قلت في
نفسي , يا ترى من المسكين الذي يقصدون؟
حتى وقفت السيارة بجانب سيارة أحمد , و خرج أحمد و هو يصافحهم و يبدي
لهم حبا و اهتماما , فتعجبت من أمره ! إذ كيف يعرف أناسا كهؤلاء , فأحمد إنسان طيب ! أو
بمعنى آخر يدعي الطيبة , أما أنا فكنت أنظر إليهم و يضيق صدري و لا أعلم السبب , حتى
آن الأوان أن يكشف الستار , و يصدق أبي , و تزول الأقنعة , و إذا بي أرى الشباب يتجهون نحوي و يحملون الأسلحة بأيديهم , و بدأوا بمهاجمتي دون أن أعلم السبب , نظرت لأحمد و هو ينظر لي من بعيد و الدم يسيل من رأسي لأخمص قدمي
, صرخت و طلبت من أحمد أن يساعدني , رأيته و هو يتجه نحو سيارته , و من ثم قام بإخراج عصا من السيارة
و توجه نحوي , ظننت أنه يقوم بإبعاد الشباب عني , لكنه رفع العصا عاليا و ضرب به على رأسي ضربة , فقدت وعي و لم أدرك بعدها ماذا حدث لي , عندما فتحت عيني , رأيت نفسي في غرفة الطوارئ و أمي و أبي يبكون , فسألتهم كيف وصلت إلى هنا ؟ ثم تذكرت أني كنت بالصحراء , و تذكرت ما حدث لي , حاولت النهوض من السرير , لكن لا أستطيع ! حاولت مرة أخرى و إذا أبي يقول لي ؛ يا رائد لله ما أعطى و لله ما أخذ , ولدي العزيز ! أنت فقدت صحتك , لقد أصبحت مشلولا إثر إصابتك بالعمود الفقري !
لم أصدق أذني , و تمنيت أن يقف الزمن حيث أنا , أو أن يسلب روحي !!!! لقد أصبحت مشلولا !
كيف حصل ذلك ! فأنا لم أوذي حتى حشرة !!
بكيت كثيرا و أبي يحضنني , طلبت من الجميع أن يتركوني و شأني , خرج الجميع و بدأت أغرق في التفكير , سألت نفسي ؛ لم فعل أحمد لي ذلك ! لقد كان صديق العمر ! و بدأت أرمي باللوم على نفسي , ليتني سمعت كلام أبي و لم يحدث لي ما حدث الآن , أخذني النوم لساعة و إذا بأبي و رجال الأمن يدخلون غرفة الطوارئ للتحقيق في القضية التي حصلت لي , استيقظت من النوم , و بعد أسئلة من رجال الأمن , قال لي أحدهم , إن أحد المحسنين قد رأف بحالك و أتى بك للمشفى و إلا كنت على مشارف الموت , سألته ؛ و أحمد ؟ قال أنه قبض عليه بعد تلقيهم شكوى من أبي و أضاف
قائلا ؛ إنه أدين بتهمة القتل العمد , و بعد التحقيقات معه تبين أنه كان ينتقم من حقد دفين أحدثت له .
سألته و ما هو ؟ قال ؛ أنك تقدمت لخطبة الفتاة التي أحبها و قد وافق أهلها عليك , فأراد أن ينتقم منك شر الانتقام , و رحل رجال الأمن , و بقيت مع أبي و الدموع تذرف من عيني بكيت و أشهقت بالبكاء , و قلت لأبي ؛ ما يفعله الصديق يعجز عنه ألف عدو , أنا الآن طريح الفراش , مشلولا لا يستطيع الحراك , لكن ما أستطيع أن أقدمه لكم هو؛ لا تتهاونوا في اختيار الأصدقاء , و لئن تبقى وحيدا خير لك من أن تكون مع ألف أشباه الأصدقاء .
صحراء يوما

مامعنی الآیه التالیه ؟ وَ ذَکِّرْ فَإِنَّ الذِّکْري‏ تَنْفَعُ الْمُؤْمِنينَ55 الذاریات

هل اغشى الله على أعين قريش وأعماهم عن رسول الله صل الله عليه وسلم فلم يبصروه!؟ وما ماذا قال أبوجهل!؟

مالمراد من قوله تعالى :إِنَّا نَحْنُ نُحْيِي الْمَوْتَىٰ وَنَكْتُبُ مَا قَدَّمُوا وَآثَارَهُمْ ۚ وَكُلَّ شَيْءٍ أَحْصَيْنَاهُ فِي إِمَامٍ مُّبِينٍ (12)؟؟

سألت إحداهن (لقد أنزل الله سورة الإخلاص )لكن ما سبب نزول آياتها ؟؟

Share
Leave an answer

Leave an answer

Browse

Choose from here the video type.

Put Video ID here: https://www.youtube.com/watch?v=sdUUx5FdySs Ex: "sdUUx5FdySs".