ساره محمد
  • 0

آداب تشييع الجنازة

  • 0

آداب تشييع الجنازة

 

أحكام الجنائز ؛

بعض الأحكام المشروعة في الجنازة في الدين الإسلامي هي

 

-تلقين المسلم الشهادة حال الاحتضار .

-إذا مات المسلم  فعلى من حوله الإسراع بغم عينيه و تغطيته و الدعاء له .

-أن يعجلوا بتجهيزه و دفنه.

-على أبنائه و أقاربه أن يقضوا عنه دينه إن كان مديونا .

-يجب على أهله و أقاربه الصبر و الرضا بما قضاه الله و قدره .

-إن كان المتوفي هو الزوج فتقام الحداد على الزوجة.

-يحرم أن يلطم الخد و الصراخ على الميت و البكاء عليه .

___________________________-

ما يجب على المسلم قبل أن يموت ؛

_إذا كان صاحب مال و جاه أن يوصي قبل أن يموت .

-أنه لو كان مريضا فلا يدعي على نفسه بالموت و أن يرضى بما قسمه الله له .

-أن يتحلى بالصبر و يحتسب أجر صبره على الله .

-لو كان عليه قق من طلب غفران و ديون و غيرها أن يؤديها قبل أن يموت .

______________________________-

العلامات التي تدل على حسن الخاتمة ؛

كثرة ذكر  الناس له بالحسن و الثناء .

أن يتلفظ بالشهادة .

تعرق جبينه عند الموت .

أن يكون موعد الوفاة يوم الجمعة أو ليلتها .

أن يموت ساجدا أو صائما أو شهيد أو مرابطا

على أهل الميت عدم المبالغة في تكفين ميتهم فلا يكفنوه إلا بما تيسر بلا إسراف و تبذير .

المشي خلف نعش الميت بكل وقار و سكينة و البعد عن البدع كقول الذكر  قراءة القرآن .

عدم تكلفة أهل الميت , حيث لا تكون التعزية فوق ثلاثة أيام.

تجنب اصطحاب النساء للمشي خلف الجنازة و يمنع ذلك منعا بتاتا .

أن يكون القبر ذا ارتفاع بسيط يصل للشبر عن الأرض لا أكثر من ذلك .

على المشيع الاتعاظ و الرجوع إلى الله و أن يعلم أنه من الممكن أن يكون مثل هذا الميت يوما , فلا يسرف في الشر و الأعمال المنكرة .

من المكروه التحدث أثناء الجنازة و يتصف المشيع باالصمت .

و من حق المسلم على المسلم أن يذكره أخيه بحسن أعماله و هذا في حياته , فكيف في مماته !

فلا يتهاون المسلم في ذكر أخيه بما كان يحب و يعمل من حسن الأعمال , و يتجنب ذكره بغيبة و بهتان في مماته , فهو في دار لا يستطيع الدفاع عن نفسه , فلا يؤذيه و يشتمه

من آداب الجنائز.

إذا دفن الميت فإن على المشيعين الدعاء له و الاستغفار له فهو الآن في وقت يحتاج فيه للثبات عند السؤال و أحوج ما يكون فيه للدعاء .

أما بالنسبة لأهل الميت فلا يستهين بمصيبتهم فيواسيهم و يدع لهم بالصبر و تعويض أجره و يعد لهم الطعام , و يتجنب أذيتهم فهم في مصيبة لا تستهان بها .

على أهل الميت التصبر و الرضا بما قسمه الله و معرفة أن هذا الطريق سيسلكه كل حي , فلا بقاء للأبد , و البعد عن الصراخ و شق اللباس فإن ذلك يؤذي الميت , و بدلا عن ذلك , يؤدون حقوق الاس عليه , و يحسنون إليه بالصدقات الجارية , فيحفرون بئرا مثلا أو يتكفلون برعاية يتيم لعل هذا ينفعه .

من الجدير بالذكر أن الملائكة قد تساهم في تشييع جنازة الصالحين لذا إن كان أحد المشيعين على جنب فإنه يتطهر لئلا يحرم أخيه الميت من هذا الفضل الكبير .

لا نكتف بتششيع جنازة أخينا و ندفنه , فعلى المشيع أن يزور قبر أخيه و من يعرفه و يدعو لهم بالأدعية المأثورة و غيرها و يتعظ منهم و أن يتذكر الآخرة و يبني دار البقاء و ألا يجره دار الفناء فالدنيا زائلة لا محالة , و الآخرة هي دار القرار .

_______________________-

أخي القارئ ,  .

الموت واجب على كل حي !

لذا لا يغرنك الحياة الدنيا , و أن وعد الله لعباده ثابت , إما جنة أو نار , فلا تبيع الآخرة بالدنيا فالبقاء في الدنيا محدود.

 

 

آداب تشييع الجنازة

هل مسيح الدجال بشر؟

يقع غار حراء في جبل

؛أركان الإيمان هي

كيف البر بالوالدين

فوائد الذكر وفضائله

Share
Leave an answer

Leave an answer

Browse

Choose from here the video type.

Put Video ID here: https://www.youtube.com/watch?v=sdUUx5FdySs Ex: "sdUUx5FdySs".