منوعات

الصيام الواجب هو

الصيام الواجب هو

الصيام هو ركن من أركان الإسلام , و هو واجب على كل مسلم , و للصيام فوائد دينية و صحية لا تعد و لا تحصى , و في مقالنا لهذا اليوم سوف نتحدث عن ( الصيام الواجب هو ) ؛

______________________________________________________________-

تعريف الصيام ؛

تم تعريف الصيام على أنه ؛ الإمساك المطلق عن كل مفطر (ماء \ طعام) و تكون بنية!

و قد شرع الصيام في السنة (الثانية ) من الهجرة , حيث أنزل الله عز و جل آيات تثبت مشروعية الصيام في الإسلام , و أن الصوم كان مفروضا على من سبقنا من الأمم السابقة .

____________________________________________________-

أنواع الصيام ؛

ينقسم الصيام لعدة أقسام بحسب حكمها الشرعي , إذ أن هناك أحكاما متعددة للصيام , فمنه الصيام المكروه , و منه الصيام الواجب , منه الصيام المستحب و أيضا الصيام الحرام , حيث انقسم أنواع الصيام لأرعة أقسام أساسية تبعا لاتفاق جمهور العلماء و هم ؛

*أولا الصيام الواجب هو الصيام ؛

الذي أمر الشرع بصومه , أي أن حكمه واجب , مثل ؛ صيام شهر رمضان \ قضاء صوم رمضان , صيام الكفارة , و صيام النذر ! و هذا النوع من الصيام يجب على المسلم أن يصومه .

*ثانيا الصيام التطوعي .

*ثالثا الصيام المكروه

*رابعا الصيام المستحب

و مما يجدر الإشارة إليه , أن الصيام الفرض عددها ثلاثة عشر , 7 منها يجب فيها الصوم بشكل متتابع و هم ؛

صوم رمضان \قضاء رمضان.

– كفارة _القتل _.

–  _الظهار _.

أيضا_ كفارة _اليمين_.

إضافة إلى _ كفارة _الإفطار_في شهر رمضان المبارك.

_ النذر_ المعين _.

_ اليمين _المعين_.

*أما الصيام الواجب الذي لا يجب فيها التتابع هو ؛

_صيام شهر رمضان المبارك.

_ (المتعة).

_ كفارة (الحلق).

_ جزاء (الصيد).

_ النذر (المطلق )..

_ (اليمين).

نية الصيام الواجب ؛

نية الصوم (الواجب ) , يختلف عن باقي أنواع الصيام , إذ أن لا صيام لمن لم ينوي !

و تكون النية في أي وقت من الليل سواءا أكانت النية قبل النوم أو أول الليل , المهم أن ينوي قبل أن يصبح , فإن أصبح و لم ينوي من ليلته فصومه غير مجزئ !

*بالنسبة للصيام المني عنه ( المحرم ) فهو ؛

و من الأمثلة على الصيام المحرم ؛ صيام كامل أيام السنة .  و صيام أيام العيد !

______________________________________________-

أنواع صيام التطوع

يسمى أيضا بصيام النافلة , و حكم صيام هذا النوع من الصيام مستحب و ليس الوجوب , حيث أن المسلم لا يؤثم إن لم يصمه !

و من الأمثلة على صيام النافلة ما يلي ؛

_صيام كل من شهر شعبان و محرم و ذلك اقتداءا بالنبي الكريم صلى الله عليه و سلم.

_صوم يوم (عاشوراء ) و ستة أيام من شهر شوال .

_كذلك صوم 9 أيام من أول ذي الحجة .

_لغير الحاج صيام يوم عرفة .

_إضافة الخميس و الاثنين من الأسبوع , و صيام 3 أيام من كل شهر !!

_هذا أيضا صوم يوم و ترك يوم مثل داوود عليه السلام !

_______________________________________________-

من مفسدات الصيام ؛

يحصل و ينوي المسلم الصيام سواءا أكان صياما واجبا أو غير ذلك , لكن هناك أمور تسمى بمبطلات\مفسدات الصيام , يجعل صيام العبد المسلم يفسد و يبطل و لهذا على المسلم الصائم أخذ الحيطة و الحذر من فعل هذه الأمور و هي ؛

*أكل المسلم الأكل أو, شرب الماء عمدا , من مفسدات الصوم ! و يدخل في ذلك تغذية الأوردة بالإبر الذي فيه مغذيات .

*يجامع الصائم أو يستمني في نهار رمضان من مفسدات الصيام , لكن لا بأس في أن يجامع زوجته بعد الإفطار !

*وضع الإصبع في الفم بقصد القيء عمدا من مفسدات الصيام.

*الدورة الشهرية للمرأة أو النفاس \ تعدان من مفسدات الصيام.

*غسل الكليتين , لأن فيها إخراج للدم و تزويد الأوردة بالمغذيات فتعد من مبطلات الصيام .

____________________________________________–

أخي المسلم ؛

الصائم ليس الذي يكف عن الطعام و الشراب فقط !

بل الذي يصوم عن الغيبة و النميمة و أذى اللسان أيضا !

الذي يصوم عن الملذات و الشهوات !!

فاحرص أن تصوم بالشكل الذي تؤجر عليه كامل الجزاء !

الصيام الواجب هو
الصيام الواجب هو

التعجيل بدفن الميت

من سنن الوضوء

الشرك الخفي هو الشرك في

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: